1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (32.1مليون نقاط)
 
أفضل إجابة
شرح قصيدة للموت ما تلدون
الاجابة هي
 المستوى الصوتي:

• قافية القصيدة "الباء" وهو صوت شديد مجهور (من حروف القلقلة) فيظهر الصوت بقوة، يجسد طبيعة الموضوع، ويتفق مع التجربة الشعرية، يعطي موسيقى فخمة تتسق مع المعنى.

• حركة الباء "الضمة" تدل على القوة، وشدة الموقف، فنطق الضمة؛ انضمام للشفتين، مما يتلاءم مع المعنى الذي يريد أن يوصله الشاعر وهو: أن الموت سوف يضم كل نفس ظنت أن الحياة طويلة.

• نلاحظ أن الحروف التي قبل حرف القافية الباء هي حروف المد"الواو والياء" وحروف المد فيها امتداد للصوت ممايدل على أن الإنسان يظن أن الحياة طويلة وفجأة يأتي صوت الباء، فيه انحباس للصوت ، وكأن الشاعر يقول أن الموت يوقظ الإنسان من غفلته وطول أمله، لأن الحياة ليست طويلة ففي أي لحظة يقرع الموت الباب، وينقطع الأمل فجأة. فلابد لكل إنسان أن يستعد للموت والرحيل قبل دنو أجله .

 المستوى التركيبي:

• يكثر الشاعر من استخدام الجمل الفعلية التي تحمل نغمة صوتية قوية، والجمل الفعلية تفيد الحركية والاستمرار للمعاني التي يجسدها النص لأن الموت يحدث ثورة بداخل كل إنسان يكون من الصعب على النفس مقاومتها.

• يكثر الشاعر من تكرار الكلمات، مثل: (نسيب – نسيبك) ، (قرض – قروض) ، (ذنوب – ذنوب) ، ( توباتنا – فنتوب) وللتكرار فائدتان

1. جرس موسيقي يحدث صدى في القلب؛ ليوقظ قلب الإنسان بالتكرار، فتنتقل الكلمة من بعدها الدلالي الأول، إلى بعدها الدلالي الثاني.

2. أهمية وعظم المعنى.

• استخدم الشاعر الجمل الإنشائية بصورها المتعددة ( تمني، قسم ، أمر ، نهي)

 المستوى الدلالي:

• الشريحة الأولى (1-2) عين الله لاتنـــام.

• الشريحة الثانية (3-4) تطلع في عفــو الله.

• الشريحة الثالثـة (4-8) الجزاء من جنس العمل.

المستوى الدلالي:

 الشريحة الأولى ( عين الله لا تنام)

إذا ما خلوْتَ، الدّهرَ، يوْماً، فلا تَقُلْ خَلَوْتَ ولكِنْ قُلْ عَلَيَّ رَقِيبُ

ولاَ تحْسَبَـنَّ اللهَ يغفِـلُ مَا مضَـى وَلا أنَ مَا يخفَى عَلَيْهِ يغيب

• البيت الأول يعطي معنى مرتبة من مراتب الدين فما هي ؟ الإحسان

يبدأ الشاعر القصيدة بخطاب يوجهه لإنسان بعينه، وكأن ذلك الإنسان قريب إلى نفس الشاعر يريد أن يوهبه نصيحة تنبع من أعماق النفس ومن تجربة واقتناع، فيقول إذا أصبحت وحيداً تخلو بنفسك غابت عنك أنظار من حولك فليس هناك أحد يترصد أفعالك، فلا يراودك الإحساس بالوحدة وغياب مراقبة الله عزوجل لك، وإذا استشعرت ذلك فلا تجعل الله أهون الناظرين إليك. وإذا أمهلك الله من كثرة ذنوبك فلا تظن أن الله غفل عن معاصيك ولم يرصد أفعالك، بل الله قريب رقيب لا يخفى عليه شيء في الأرض ولا في السماء, فماذا يجب عليك فعله بعد إدراكك تلك الحقيقة.

• لماذا قال الشاعر"خلوت" بصيغة المخاطب المفرد؟ لأن الخلوة لا تكون إلا بذات الإنسان وحده.

• لماذا كرر الشاعر الفعل "خلوت"؟ حتى لا يحدو الإنسان أي شك في عدم مراقبة الله عزوجل مما خلا الإنسان في ظلمة دامسة.

• لماذا استخدام الشاعر "حرف التوكيد أنّ" ؟ لتأكيد المعنى في نفس المتردد، حتى لايدع مجالاً لتسلل الشك في نفسه، فليس هناك تفكير في المعصية التي تبعد عن أنظار الناس لأن الرب عظيم لا تغيب عليه غائبة.

 الشريحة الثانية ( تطلع في عفو الله)

لهَوْنَا، لَعَمرُ اللّهِ، حتى تَتابَعَتْ ذُنوبٌ على آثارهِنّ ذُنُوبُ

فَيا لَيتَ أنّ اللّهَ يَغفِرُ ما مضَى ، ويأْذَنُ فِي تَوْباتِنَا فنتُوبُ

يصور الشاعر الإنسان وحاله في الدنيا، غريق الهوى والشهوات يستأنس بملذاتها ومباهجها وفجأة يجد نفسه أسير الذنوب والمعاصي التي طالما تراكمت عليه وهو في غفلة الهوى. حينها في قمة الإحساس بالذنب يتمنى عفو الله ويتطلع في المغفرة ليأذن الله له في التوبة والمغفرة ويتقبله تائباً.

• لماذا قال الشاعر"لهونا" بصيغة الجمع ولم يقل "لهوت" مع أن الخطاب من أول القصيدة للمخاطب المفرد؟ لأن اللهو لا يكون إلا مع مجموعة من الناس.

• لماذا كرر الشاعر " ذنوب على آثارهن ذنوب" ؟ لأن الذنب يتبعه ذنب، فكلما ابتعد الإنسان عن الله انغمس في اللهو وتراكمت عليه الذنوب.

• لماذا قال الشاعر "ليت" ولم يقل يارب اغفر؟. تأدباً في الخطاب، فالإحساس بكثرة الذنوب يجعل الإنسان في خوف ورجاء.

• لماذا استخدم الشاعر كلمة "يأذن" ؟ لأن الهداية بإذن الله عزوجل، فإذا هدى الله العبد طرق باب التوبة. فكانت الكلمة أنسب من غيرها.

المستوى الدلالي:

 الشريحة الثالثة (الجزاء من جنس العمل)

إذَا ما مضَى القَرْنُ الذِي كُنتَ فيهمُ وخُلّفْتَ في قَرْنٍ فَأنْت غَــريبُ

وإنَّ امرأً قَدْ سـارَ خمسِينَ حِجَّةً إلى مَنْهِلِ مِـنْ وردِهِ لقَــرِيبُ

نَسِيبُكَ مَـنْ ناجـاكَ بِالـوُدِّ قَلبُهُ ولَيسَ لمَـنْ تَحـتَ التّرابِ نَسيبُ

فأحْسِنْ جَـزاءً ما اجْتَهَدتَ فإنّمـا بقرضِكَ تُجْزَى والقُرُوضُ ضُروبُ

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
1 إجابة 620 مشاهدات
...